طارق الملا يكشف عن التكلفة الحقيقية للبنزين والبوتاجاز والسولار
سولار

قال وزير البترول طارق الملا في تصريحات له منذ قليل أن الدعم المخصص للمواد البترولية قد بلغ نحو 23.6 مليار جنيه مع مطلع العام المالي الحالي 2018/2017 ، وذلك على أساس أن المتوسط لسعر خام برنت 52 دولارا للبرميل، وأن متوسط السعر للدولار الأمريكي هو 17.7 جنيه .

وأضاف وزير البترول أن القيمة الفعلية للدعم خلال الربع الأول من العام المالي الحالي تقل بحوالي 4 مليارات جنيه عن المطلوب في الموازنة العامة للدولة، مشيرا إلى أن التكلفة الفعلية للسولار على الدولة تبلغ حوالي 5.7 جنيه للتر بينما يباع اللتر للمستهلك بسعر 3.65 جنيه، أما عن البنزين 80 فهو يتكلف نحو 5.7 جنيه على الدولة ويباع للمستهلك بقيمة 3.65 جنيه للتر، وبنزين 92 يتكلف نحو 6.4 جنيه  للتر ويباع  للمستهلك بقيمة 5 جنيه، أما عن أسطوانات البوتاجاز المنزلي فتبلغ تكلفتها نحو 124 جنيه وتباع في الأسواق المحلية بقيمة 30 جنيه للمستهلك .

وأضاف أن التكلفة للمازوت تبلغ حوالي 4300 جنيه للطن ولكنه يتم طرحها للبيع في مصانع الأسمنت بقيمة 3500 جنيه للطن وباقي الصناعات المختلفة التي يستخدم فيها المازوت يباع الطن بقيمة 2100 جنيه.

وأشار أن الدعم هو الفرق بين التكلفة الحقيقية للمنتجات البترولية وبين سعر بيعها في الأسواق، لافتا إلى أن الدولة هي من تتحمل الفرق بينما ترتكز على عدد من العوامل الأساسية وهي سعر صرف العملات الصعبة وسعر خام برميل النفط عالميا بالإضافة إلى حجم الاستهلاك المحلي من المنتجات البترولية .

 

 

 

 

 

 

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.