«المالية» تزف بشرى سارة للمواطنين لم تحدث منذ عشر سنوات
أحمد كجوك - نائب وزير المالية

قال نائب وزير المالية للسياسات المالية، «أحمد كجوك»، أن الموازنة العامة للدولة ستحقق فائضًا ماليًا، لأول مرة منذ عام 2006م، وذلك في العام المالي القادم 2019/2018م، موضحًا أن الوزارة عملت جاهدة على العديد من المحاور الاقتصادية الهامة، بهدف الوصول إلى تحقيق هذا الفائض، من أهمها ترشيد الانفاق، وزيادة مصادر الدخل، وزيادة القاعدة الضريبية .

وأكد أن هناك بنود أخرى سوف يتم تحقيقها في الفترة القادمة، بهدف زيادة الإيرادات وتقليل المصروفات، مشيرًا إلى أن الإجراءات الاقتصادية التي اتخذتها الحكومة، كان لها أثرًا إيجابيًا نتج عنه هذا الفائض، والتي من أهمها تعويم الجنيه، الذي أدي إلى زيادة فرص الاستثمار، وأعطى لمصر ميزة اقتصادية جاذبة للمستثمرين .

 

وأضاف «كجوك»، أن اهتمام الحكومة بتنفيذ إصلاحات هيكلية لإزالة المعوقات التى تواجه القطاع الخاص، سوف يؤدي إلى تنمية الصناعة المحلية وتحسن القدرة التنافسية للاقتصاد المصرى وزيادة معدلات التصدير و زيادة الإنفاق على الإستثمار فى البنية الأساسية لتطوير مستوى الخدمات العامة وإطلاق الإمكانات والقدرات الهائلة للاقتصاد المصرى.

وأقرأ أيضًا :

المالية تزف بشرى سارة | خفض الجمارك على السيارات الأوربية بداية 2018

«البرلمان» يوافق على زيادة «الضريبة القطعية» على السجائر بنسبة 25%

المالية تبشر المصريين | «مؤشرات هامة» على تعافي الاقتصاد المصري

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.