ترامب يشعل فتيل مواجهات عنيفة بين الاحتلال الإسرائيلي وشبان فلسطينيين في  عدة مدن
اشتباكات بين قوات الجيش الاسرائيلي وشبان فلسطينيين في بيت لحم

أثار إعلان ترامب الرئيس الأمريكي، القدس عاصمة لإسرائيل، انتقادات عربية ودولية وغضب عارم لدى العرب والمسلمين في جميع أنحاء العالم عموما وفي المدن الفلسطينية بصفة خاصة، وقد اندلعت مواجهات عنيفة اليوم  في عدة مدن بالضفة الغربية وقطاع غزة بين قوات الاحتلال الإسرائيلي وشبان فلسطينيين، بحسب ما أوردته وكالات أنباء عديدة.  

ففي مدينة الخليل جنوبي الضفة رشق شبان فلسطينيون قوات الاحتلال الإسرائيلي بالحجارة قرب دوار المنارة، وكان الرد الإسرائيلي إطلاق الرصاص والغاز المسيل للدموع.

وفي مدينة بيت لحم، نزل مواطنون فلسطينيون إلى الشوارع احتجاجا على قرار ترامب، وتمت مواجهتهم بالرصاص المطاطي والقنابل المسيلة للدموع.

كما واجهت قوات الجيش الإسرائيلي الفلسطينيين في مدينتي طولكرم وقلقيلية، نجمت عن هذه المواجهات إصابة أكثر من 15 شابا فلسطينيا بالرصاص المطاطي والاختناق بالغاز المسيل للدموع، وفق ما ذكر الهلال الأحمر الفلسطيني.

وفي قطاع غزة شهدت مواجهات واشتباكات مع قوات جيش الاحتلال الاسرائيلي على الحدود جنوبي القطاع، وأصيب 3 فلسطينيين خلال الاشتباكات، وفق ما ذكرت وسائل إعلام فلسطينية.

الرئيس الأمريكي دونالد ترامب
القدس

تعزيزات عسكرية اسرائيلية

وقامت قوات الاحتلال الإسرائيلي بتعزيزات عسكرية في عدة مدن بالضفة الغربية، لمواجهة الاحتجاجات الفلسطينية على قرار ترامب بالإعلان رسميا، القدس عاصمة أبدية لإسرائيل، وقال بيان للجيش الإسرائيلي بأن نشر التعزيزات يأتي في إطار استعداد الجيش لتطورات محتملة.

تصعيد وانتقادات واسعة

من جانبها القوى السياسية  والفصائل، دعت الفلسطينيين النزول إلى الشوارع والساحات العامة في مراكز المدن للتنديد  بالقرار الأمريكي، وعلى الصعيد العربي والغربي لاقت الخطوة الأمريكية تنديدا واسعا وإجماع دولي بإدانة هذا الإعلان. 

واعتبر الرئيس الفلسطيني محمود عباس، إعلان الرئيس الأمريكي ترامب بمثابة إعلان انسحاب الولايات الأمريكية من عملية السلام

وغربيا مسؤولون أوروبيون طالبوا الرئيس ترامب الالتزام بـ ” حل الدولتين”، محذرين من تداعيات القرار الأميركي على الاستقرار في منطقة الشرق الأوسط.

إقرأ أيضا ردود أفعال عربية ودولية على قرار ترامب اعلان القدس عاصمة لإسرائيل

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.